الشبكة الإعلامية للمسؤولية الاجتماعية

الأحد 07 مارس 2021

لصقل مهارات طلبة قسم الهندسة

"القوى العاملة" تدشن مختبرا للجهد العالي في "التقنية العليا"

مسقط – الشبكة

 

دشنت وزارة القوى العاملة ممثلة بالكلية التقنية العليا أمس مختبر الجهد العالي في قسم الهندسة، تحت رعاية سعادة الدكتورة منى بنت سالم الجردانية وكيلة وزارة القوى العاملة للتعليم التقني والتدريب المهني وبحضور خالد بن عبدالله المسن الرئيس التنفيذي للمؤسسة التنموية للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال.

وتمّ تمويل المختبر من قبل المؤسسة التنموية للشركة لعمانية للغاز الطبيعي، ومن المؤمل أن يصقل المشروع مهارات ما يقارب 150 طالبا وطالبة سنوياً في تخصص هندسة القوى الكهربائية.

وقال الدكتور علي بن سيف الحارثي عميد الكلية التقنية العليا إنّ افتتاح مختبر الجهد العالي بقسم الهندسة بالكلية التقنية العليا يعد إحدى الخطوات الهامة التي تسير عليها الكلية في سبيل تطوير برامجها وتجسير العلاقة بين الدراسة النظرية والتطبيق العملي، الأمر الذي تسعى الكلية لتعزيزه لما له من دور هام في تعزيز الطلبة بالمهارات اللازمة في التخصصات المختلفة. ويرتبط المختبر بمقررات ذات صلة بتخصصات الهندسة الكهربائية التي تصب في احتياجات القطاع الخاص من المهارات المختلفة، ومن أجل تعزيز قدرات العاملين فقد تم تدريب عدد من أعضاء الهيئة التدريسية بالكلية بجمهورية السويد للتعرف على الطرق الآمنة لاستخدام المختبر وخطوات إجراء التجارب العملية بما يحقق الهدف الذي أوجد من أجله، ومن المؤمل أن يسهم المختبر في بناء السعات والقدرات لدى خريجي تخصص هندسة القوى الكهربائية، وتعريفهم بشتى المفاهيم والمكونات التي ستساعد حتما في تمكينهم من التوظيف في المجالات ذات الصلة.

وأضاف الحارثي: إذ تثمن الكلية التقنية العليا المبادرة السخية من المؤسسة التنموية، فإننا نؤكد أهميّة تظافر الجهود بين القطاعين العام والخاص لتحقيق رؤية السلطنة لتنمية الموارد البشرية وذلك لبناء اقتصاد قائم على المعرفة، يساهم في التنويع الاقتصادي ويحقق الاستدامة في ظل الرعاية السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم حفظه الله ورعاه.

وقال إسماعيل بن سليمان الصوافي رئيس التنمية المستدامة بالشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال إن الشركة قدمت قرابة 33 برنامجا تدريبيا بالتعاون مع وزارة القوى العاملة، والتي تسعى لتأهيل الكوادر العمانية المؤهلة للقطاع الخاص وذات جودة عالية ومدربة على مختلف المهارات العملية والعلمية.

تعليق عبر فيس بوك